الدعم بعد الشفاء

الدَعم بعد الشِفاء

تعتبر الأيام والأسابيع والأشهر التي تلي العِلاج تحديياً وتطوراً في تعافي المَرضى على المدى الطويل. في حين أن الحِفاظ على النتائج الإيجَابية خلال هذه الفَترة الحَرجة يُمكن أن يكون صعباً، فإننا نُؤكد للمرضى أنَنَا نعمل معهم طوال الطريق.

يَتضمن برنامج الدَعم بعد العلاج ما يلي:
• نَحنُ نَقترح بِشّدة على مرضانا الإستمرار في زيارة أطبائهم النفسيين المتخَصصين، حَتى لا يَنتكسوا بغَض النَظر عَن حالتهم. لدينا فَريق متَخصص يُتابع مَع المَرضى ويظهر دعمهم الكامل خلال رحلتهم.
• يُرحب بكل مريض بالإنضمام إلى برنامج العلاج الجماعي الذي يعقد في المستشفى مِن أجل التعلم واستِدامة رِعايته تَحت مُراقبة طبيب أخصائي.
• قريباً، سَيّكون لدى المَرضى والعائلات الفُرصة للبقاء على اتصال باستخدام مَزيج مِن الدعم والتِكنولوجيا.
• الوصول إلى شبكة واسعة مِن البرامج والمعالجين.
• استطلاعات شَهرية تُرصد التقدم في عملية الشِفاء وتَحديد الأشخاص الذين هُم في خطر كبير لإحتمال الانتكاس.
• سَيتمَكن المَرضى في المُستقبل القَريب مِن الوصول إلى خط ساخن لدَعم العِناية الاستشفائية والذي سَيوفر الدَعم والتّوجيه المُباشر.